من بين استراتيجيات العدو الإنتشار كالجراد عن طريق المنظمات الدولية – هنا في المحكمة الجنائية الدولية

0

الرباط في 16 يناير 2013
د. محمد عياط
إلى
سيادة د. سعد الدين العثماني
وزير الخارجية والتعاون بالمملكة المغربية

الموضوع : اخباركم بمسطرة تعييني كمستشار خاص للمدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية عن منطقة افريقيا الشمالية والشرق الاوسط.

سيدي الوزير،
سلام تام بوجود مولانا الامام،
وبعد،
يشرفني أن احيط علم جنابكم الكريم بأن السيدة فاتو بنسودة المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية قد اتصلت بي شخصيا راغبة في أن أساعدها بصفة مستشار خاص بشان تعاون مكتبها مع منطقة شمال إفريقيا الشمالية والشرق الاوسط Special Advisor on the Cooperation of the MENA Region ونضرا لعلاقتي الشخصية بالسيدة المدعية العامة التي كانت زميلتي سابقا بالمحكمة الجنائية الدولية لرواندا. واعتبارا لأهمية هذه المهمة بالنسبة لتعاون المغرب مع مؤسسات العدالة الجنائية الدولية حاضرا ومستقبلا فقد استقر رأيي على قبول دعوة المدعية العامة واقتراحها البناء.

ويسعدني بهذه المناسبة أن أخبركم بأنني قد سبق لي أن عملت قيدوما للمستشارين القانونيين بالمحكمة الجنائية الدولية لرواندا كما عملت كممثل دائم للمدعي العام بنفس المحكمة لدى الحكومة الرواندية والهيئات الدبلوماسية المعتمدة لديها، علما بأن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لرواندا هو أيضا نائب للأمين العام للأمم المتحدة. وقد مارست مهامي الدولية بتزكية مستمرة من المملكة المغربية. وقد استمرت تجربتي بالمحكمة الجنائية الدولية أزيد من 14 سنة من 1997 إلى مستهل 2011.

وعلاوة على ذلك فقد سبق لي أن انتخبت عضوا بلجنة الأمم المتحدة لحقوق الانسان. كما سبق لي أن مارست مهنتي القضاء والمحاماة وأنا أيضا أستاذ بكلية الحقوق بالرباط. و قد سبق لي أن كنت لفترات زمنية طويلة نسبيا رئيسا لشعبة القانون الخاص ونائبا لعميد كلية الحقوق.
وإذ أتشرف بإخباركم بإجراءات تعييني، على إثر المراسلات التي توصلت بها مؤخرا من السيدة المدعية العامة، فإنني أضع نفسي رهن إشارتكم في هذا الموضوع مع يقيني من دعمكم الكامل لهذه المبادرة المشرفة للمغرب.

وتقبلوا، سيدي الوزير، فائق التقدير والاحترام.

Leave A Reply

Your email address will not be published.