هذه هي شروط المغرب التي يحاول فرضها على ولاية المبعوث الأممي المرتقب

0

1) المبعوث الشخصي للأمين العام إلى الصحراء لديه مهمة التسهيل والتيسير وليس الوساطة.

2) تندرج ممارسة المبعوث الشخصي حصرا في إطار الفصل السادس من ميثاق الأمم المتحدة.

3) لا يمكن إجراء أي تعديل في العملية دون موافقة صريحة من الطرفين.

4) يهدف التيسير/التسهيل إلى إيجاد حل سياسي ، عن طريق التفاوض ، ومقبول من الطرفين للنزاع الإقليمي. إنها ليست بأي حال مسألة تصفية استعمار ولا من اجل البحث عن حل لـ “إقليم غير متمتع بالحكم الذاتي”.

5) الجزائر لاعب مهم في البحث عن حل سياسي لقضية الصحراء. يجب أن يكون أي نهج للمبعوث الشخصي رباعي الأطراف: المغرب والجزائر وموريتانيا والبوليساريو.

6) يجب أن يتم التيسير وفقًا لقرارات المجلس للتوصل إلى حل سياسي يحترم الوحدة الترابية والوطنية للمملكة المغربية.

7) لا يجب إدراج مسألة حقوق الإنسان ولا مسألة الموارد الطبيعية وتدابير بناء الثقة في إطار/مهمات ولاية المبعوث الشخصي.

8) تتم العملية حصرا تحت رعاية الأمم المتحدة. و لا يمكن ربط أي منظمة إقليمية ، خصوصا الاتحاد الأفريقي ، بأي طريقة وعلى أي مستوى في معالجة مسألة الصحراء.

Leave A Reply

Your email address will not be published.